ادخل بريدك ليصلك

جديد الموقع

ادخل رقم جوالك لتصلك

كنوز السنة

كم تحفظ من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟

10 الى 50

50 الى 100

100 الى 200

200 الى 500

500 فما فوق

النتائج


جوال الصحيفة الصادقة

• جوال الوفاء (العدد الرابع)

بقلم: أسرة التحرير - 2012-05-10

جـــوال الوفــــاء

 

 

 

 

 

 

 

 

http://www.alsadiqa.com/img/jawal_4.jpg

 

 

  • الوفاء لغةً: الخلق الشريف العالي الرفيع.

واصطلاحاً : ملازمة طريق المواساة ومحافظة عهود الخلفاء.

 

والموافاة: أن توافي إنسانا في الميعاد.

 

وضد الوفاء الغدر.

 

 

  • الوفاء يختص بالإنسان، فمن فقد فيه الوفاء فقد انسلخ من الإنسانية.

 

 

  • الناس مضطرون للتعاون، ولا يتم التعاون إلا بمراعاة العهد والوفاء به، ولولا ذلك لتنافرت القلوب وارتفع التعايش.

 

 

  • جاء الأمر في القرآن بالوفاء فقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ) (المائدة: ١) . وقال سبحانه: (يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَوْفُوا بِعَهْدِي أُوفِ بِعَهْدِكُمْ وَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ) (البقرة: ٤٠) وقال جل وعلا: (وَأَوْفُوا الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ لَا نُكَلِّفُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُوا وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى وَبِعَهْدِ اللَّهِ أَوْفُوا ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ) (الأنعام: ١٥٢) وقال جل جلاله: (وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ وَلَا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلًا إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ) (النحل: ٩١)

 

 

  • لم يقتصر الأمر بالوفاء بالمؤمنين بل شمل غيرهم، قال تعالى: (إِلَّا الَّذِينَ عَاهَدْتُمْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنْقُصُوكُمْ شَيْئًا وَلَمْ يُظَاهِرُوا عَلَيْكُمْ أَحَدًا فَأَتِمُّوا إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمْ إِلَى مُدَّتِهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ) (التوبة: ٤)

 

 

  • الوفاء يستحق أعظم الجزاء، فهو من صفة المتقين. قال تعالى: (وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا) (الفتح: ١٠)، وقال سبحانه: (بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ)  (آل عمران: ٧٦)

 

 

  • الوفاء من صفات الأنبياء، قال تعالى: (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَ الْوَعْدِ وَكَانَ رَسُولًا نَبِيًّا)  (مريم: ٥٤) ، وقال (وَإِبْرَاهِيمَ الَّذِي وَفَّى)  (النجم: ٣٧)

 

 

  • عن عقبة عن النبي http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg قال: ((أحق ما أوفيتم من الشروط أن توفوا به ما استحللتم به الفروج)) أخرجه البخاري.

 

 

  • عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه: ((أن رسول الله http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg كان يؤتى بالرجل المتوفى عليه الدين فيسأل: هل ترك لدينه فضلا؟  فإن حدث أنه ترك وفاء، صلىَّ، وإلا قال للمسلمين: صلوا على صاحبكم)) أخرجه البخاري.

 

 

  • عن عبادة بن الصامت أن النبي http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg قال: ((اضمنوا لي ستًّا من أنفسكم أضمن لكم الجنة. اصدقوا إذا حدثتم، وأوفوا إذا وعدتم، وأدوا إذا ائتمنتم، واحفظوا فروجكم، وغضوا أبصاركم، وكفوا أيديكم)). أخرجه أحمد والحاكم وصححه.

 

 

  • عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن رسول الله http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg قال في خطبته: ((أوفوا بحلف الجاهلية فإنه لا يزيده - يعني الإسلام - إلا شدة ، ولا تحدثوا حلفا في الإسلام)).  أخرجه الترمذي وقال: هذا حديث حسن صحيح.

 

 

  • عن عبد الله بن عمرو أن النبي http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg قال: ((أربع من كن فيه كان منافقا خالصاً ومن كانت فيه خصلة منهن كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها.  إذا أؤتمن خان، وإذا حدث كذب، وإذا عاهد غدر، وإذا خاصم فجر)). أخرجه البخاري.

 

 

  • عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله http://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg: ((ثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة، ولا يزكيهم، ولهم عذاب أليم .. وذكر منهم: ورجل بايع إماما لا يبايعه إلا لدنيا، فإن أعطاه منها رضي، وإن لم يعطه منها سخط)) أخرجه البخاري.

 

 

  • عن بريدة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول اللهhttp://www.alsadiqa.com/img/Prophet.jpg: ((العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر)) أخرجه الترمذي وقال: هذا حديث حسن صحيح غريب.

 

 

  • عن أحمد بن إبراهيم المعافري قال سمعت ذا النون يقول: " أما إنه من الحمق التماس الإخوان بغير الوفاء، وطلب الآخرة بالرياء، ومودة النساء بالغلظة ".

 

 

  •  قال الجريري: "ما نجا من نجا إلا بمراعاة الوفاء"  قال عز وجل: (الَّذِينَ يُوفُونَ بِعَهْدِ اللَّهِ وَلَا يَنْقُضُونَ الْمِيثَاقَ) (الرعد: ٢٠)

 

 

  • عن أبي الحسين الفارسي قال: سمعت ابن عطاء يقول: "العبودية في أربع خصال: الوفاء بالعهود، والحفظ للحدود، والرضا بالموجود، والصبر عن المفقود ".

 

 

 

 

 

 

 

اضغط على الصورة لقراءة الموضوع من الصحيفة .. مباشرة

 

http://www.alsadiqa.com/img/4th.jpg

 

 

powered by Disqus