ادخل بريدك ليصلك

جديد الموقع

ادخل رقم جوالك لتصلك

كنوز السنة

كم تحفظ من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟

10 الى 50

50 الى 100

100 الى 200

200 الى 500

500 فما فوق

النتائج


طرائف العلماء و لطائفهم

• طرائف العلماء ولطائفهم (العدد الأول)

بقلم: الصحيفة الصادقة - أسرة التحرير - 2011-03-01

طرائف العلماء ولطائفهم

*************

 

 

 

 

 

 

 

 

طويل اللحية !!

****

 

 

 

ذكر الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد ( 8 / 29 - 30 برقم 4079 طبعة دار الكتب العلمية - بيروت ) في ترجمة الحسين بن الحسن بن عطية بن سعد بن جنادة أبو عبد الله العوفي:

قلت -الخطيب البغدادي-: وكان العوفي طويل اللحية جدًا، وله في أمر لحيته أخبار ظريفة .

أخبرنا علي بن أبي علي أخبرنا طلحة بن محمد المعدل حدثني أحمد بن كامل حدثنا حسين بن فهم قال : كانت لحية العوفي تبلغ إلى ركبته !!.

 

أخبرنا الأزهري حدثنا أبو الفضل جعفر بن إبراهيم بن البساط حدثنا إبراهيم بن علي السحيمي بالبصرة حدثنا أبو العيناء حدثنا بن أبي داود قال : قامت امرأة إلى العوفي فقالت : عظمت لحيتك فافسدت عقلك وما رأيت ميتا يحكم بين الأحياء قبلك ، قال : فتريدين ماذا ؟ ، قالت : وتدعك لحيتك تفهم عني ؟ ، فقال بلحيته هكذا ثم قال : تكلمي يرحمك الله!!

 

أخبرني محمد بن الحسين القطان أخبرنا محمد بن الحسن بن زياد النقاش أن زكريا بن يحيى الساجي أخبره بالبصرة قال: اشترى رجل من أصحاب القاضي العوفي جارية فغاضبته ولم تطعه، فشكى ذلك إلى العوفي، فقال: أنفذها إلي حتى أكلمها، فانفذها إليه فقال لها: يا عروب يا لعوب يا ذات الجلابيب ما هذا التمنع المجانب للخيرات والاختيار للاخلاق المشنوءات .

 

فقالت له : أيد الله القاضي ليس لي فيه حاجة فمره يبعني .

 

فقال لها : يا منية كل حكيم، وبحاث على اللطائف عليم، أما علمت أن فرط الاعتياصات من الموموقات على طالبي المودات والباذلين لكرائم المصونات مؤديات إلى عدم المفهومات ؟ .

 

فقالت له الجارية : ليس في الدنيا أصلح لهذه العثنونات المنتشرات على صدور أهل الركاكات من المواسي الحالقات ، وضحكت وضحك أهل المجلس ، وكان العوفي عظيم اللحية .

 

أخبرنا علي بن أبي علي حدثنا محمد بن العباس الخزاز قال: أنشدنا أبو بكر محمد بن خلف بن المرزبان قال: أنشدني أبو عبد الله التميمي لبعضهم :

 

لحيــــة العــــــــــــوفي أبدت   

                            ما اختـــفى من حسن شعــري

 

هي لو كـــــانت شراعـــــــا   

                              لـــذوي متجــــر بحــــــــري

 

جعل السير مــــــــن الصين  

                              إلينـــا نصــف شهـــــــــر

 

هي في الطول وفي العرض    

                              تعــــدت كل قـــــــــدر
 


 

 
 

 

 

 

 

 

 

ينزل يديه !!

****

 

 

 

وسأل الشيخ ابن عثيمين أحدهم : ما يفعل الشخص بعد أن ينتهي من الدعاء؟.

 

فرد الشيخ : ينزل يديه... !! .

 

إنّي أغبطُهُم و الله

 

قيل لرجلٍ : من يؤنسُكَ ؟

 

فضرب بيده إلى الكتب ، و قال: هذه.

 

فقيل : منَ النّاس ؟

 

فقال : الّذين فيها. «المشوّق» (ص 49).

و مثلُها بل أحسنُ منها :

عن نعيم بن حمّادٍ قال : كان ابن المبارك يكثرُ الجلوس في بيته ، فقيل له ألا تستوحشُ ؟

فقال : كيف أستوحشُ و أنا مع النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم وأصحابه؟!

«سير أعلام النبلاء» (7/604).

 

 

 

إذا سجد المسجل !!

*****

 

 

 

وسأل الشيخ ابن عثيمين رجل آخر: إذا كان الشخص يستمع إلى شريط مسجل ووردت آية فيها سجدة ، هل يسجد ؟ .

فقال الشيخ : نعم ، إذا سجد المسجل.. !!.

 

 

 

 

 

هكذا تزولُ النِّعَم!

*****

 

 

قال محمّد بن عبد الله بن إبراهيم الأكفاني -رحمه الله-: «حَجَجْتُ في بعـــض السّنين، وحَجَّ في تلك السّنــة أبو القاســـم عبد الله بن محمّد البغوي، وأبو الأدمي القارئ، فلمّا صِرنا بمدينة الرّسول صلّى الله عليه وسلّم، جـــاءني أبـــــو القاسم البغوي، فقـــــــال لي: يا أبا بكرٍ، ها هنا رجلٌ ضريرٌ قد جمع حلقة في مسجد رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وقعد يقصّ ويروي الكذب من الأحاديث الموضوعة، والأخبار المفتعلة، فإن رأيتَ أن تمضي بنا إليه لننكر عليه ذلك ونمنعه منه ؟

 

فقلـــت له: يا أبا القاسم، إنّ كلامنـــا لا يؤثّر مع هذا الجمع الكثير والخلق العظيم، ولسنا ببغدادَ فيُعرفَ لنا موضِعُنا، ونُنزَّلَ منازِلنا، ولكن ها هنا أمرٌ آخر، وهو الصّواب، وأقبلتُ على أبي بكرٍ الأدمي فقلت : استعدّ واقرأ.

 

فما هو إلاّ أن ابتدأ بالقراءة حتّى انْفَلَّت الحلقة، وانفصل النّاس جميعًا، وأحاطوا بنا يسمعون قراءة أبي بكرٍ، وتركوا الضّرير وحده، فسمعته يقول لقائده: خذ بيدي، فهكذا تزول النِّعَم!».

«لمّ الدرّ المنثور» (ص 228-229 رقم 669).

 

 

 

علم ابنك !

***

 

 

ذكر الحافظ الذهبي في «سير أعلام النبلاء» (8/459): عن أحمد بن النضر الهلالي قال: سمعت أبي يقول: كنت في مجلس سفيان بن عيينة، فنظر إلى صبي، فكأنّ أهل المجلس تهاونوا به لصغر سنه؛ فقال سفيان: { كَذَلِكَ كُنْتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ. }

 

ثم قال: يا نضر! لو رأيتني ولي عشر سنين، طولي خمس أشبار، ووجهي كالدينار، وأنا كشعلة نار، ثيابي صغار، وأكمامي قصار، وذيلي بمقدار، ونعلي كآذان الفار، أختلف إلى علماء الأمصار، مثل الزهري وعمرو بن دينار، أجلس بينهم كالمسمار.

 

محبرتي كالجوزة، ومقلمتي كالموزة، وقلمي كاللوزة.

 

فإذا أتيت قالوا: أوسعوا للشيخ الصغير.

 

قال: ثم تبسم ابن عيينة، وضحك.

 

قال الذهبي عقبها: في صحة هذا نظر، وإنما سمع من المذكورين وهو ابن خمس عشرة سنة أو أكثر.

 

 

 
هكذا إذا خلط !!

******

 

 

 

سأل رجل إياسًا عن النبيذ , فقال: «هو حرام», فقال الرجل: «أخبرني عن الماء؟», فقال: «حلال», قال: «فالمكسور؟», قال: «حلال», قال: «فالتمر؟», قال: «حلال», قال: «فما باله إذا اجتمع يحرم ؟!», فقال إياس: «أرأيت لو رميتك بهذه الحفنة من التراب, أتوجعك؟», قال: «لا !», قال: « فهذه الحفنة من التبن؟ «, قال: «لا توجعني !», قال: «فهذه الغرفة من الماء؟», قال: «لا توجعني شيئا !», قال: « أفرأيت إن خلطت هذا بهذا وهذا بهذا حتى صار طينا، ثم تركته حتى استحجر، ثم رميتك به أيوجعك؟», قال: «إي والله وتقتلني!», قال: «فكذلك تلك الأشياء إذا اجتمعت».  «البداية والنهاية» للحافظ ابن كثير (9/336).

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اضغط على الصورة لقراءة الموضوع من الصحيفة مباشرة

http://www.alsadiqa.com/img/1st.jpg

 

powered by Disqus